>

العودة   منتدى بريدة > المنتديات العامة > إستراحة المنتدى

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 14-06-17, 11:43 am   رقم المشاركة : 1
محمد بوزيد
عضو جديد





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : محمد بوزيد غير متواجد حالياً
قصة قصيرة للاطفال


باضت دجاجة بيضة على الطريق
رأى البيضة عصفور صغير.. تعجب
"ما أكبر هذه البيضة؟؟ أظنّ أنّها تسعني أنا وإخوتي الصغار..!"، قالها باستغراب
كان العصفور يعرف شكل بيض الطيور.. ولأوّل مرة يشاهد بيضة دجاجة
عاد إلى أمّه خائفاً.. أخبرها بما رأى
فضحكت الأم وقالت: هذه بيضة صديقتنا الدجاجة.. فأولادها الكتاكيت أكبر من العصافير.. والدجاجة
تكبر بسرعة.. وعشّها أكبر بكثير من عش طائر صغي
قال العصفور لأمّه: لكنّك حدثتنا سابقاً - أنا وإخوتي - عن النسور وأعشاشها.. والطيور الجارحة
وأحجامها.. فخفت أنْ تكون بيضة طير جارح
قالت الأم: يا بني، إنّ الطيور الجارحة تبني أعشاشها فوق الجبال وفي أعالي الشجر.. أمّا الدجاجة فتبيض على الأرض في عشّ
تصنعه بعناية. ومثلها صديقتنا البطة.. وعمتنا النعامة.. لكنّ بيضة النعامة كبيرة جداً.. وهي مثل كل مخلوقات الله تحب أطفالها
وتخشى على بيضها من الأخطار... ويبدو أنّ الدجاجة باضت وهي في الطريق.. وربما حاولت نقل البيضة فلم تستطع وأبقتها في
مكانها ثم تعود لتجلس عليها وتحرسها حتى قصص قصيرة للاطفال تفقس ويخرج منها كتكوت صغير
قال العصفور لأمه: ما رأيك يا أمي أن نساعد الدجاجة ونوصل البيضة لبيتها
قالت الأم: فكرة... هيا بنا يا بني..
طار العصفور وأمه.. وراحا يدحرجان البيضة بريشهما الناعم.. يدفع العصفور الصغير البيضة فتتلقاها أمّه.. ثم تدفعها الأم بريشها فيسرع الصغير
فيتلقاها.. واستمرا على هذه الحال حتى أوصلا البيضة إلى عش الدجاجة
كانت الدجاجة تجلس على بيضها.. لما رأت البيضة.. وما فعل العصفور وأمّه ركضت إليهما تشكرهما على فعلهما.. ثمّ عاوناها لتحمل
البيضة إلى العش.. ورقدت الدجاجة فوقها تمدّها بالحرارة والعطف حتى يخرج الكتكوت منها






رد مع اقتباس
قديم 16-06-17, 07:32 pm   رقم المشاركة : 2
اندلسى
عضو جديد





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : اندلسى غير متواجد حالياً
Thumbs up


رائعة ومميزة ,ياليت يكون هناك الكثير من هذه النوعية من القصص

اقتباس:
 مشاهدة المشاركةالمشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بوزيد 
  
باضت دجاجة بيضة على الطريق
رأى البيضة عصفور صغير.. تعجب
"ما أكبر هذه البيضة؟؟ أظنّ أنّها تسعني أنا وإخوتي الصغار..!"، قالها باستغراب
كان العصفور يعرف شكل بيض الطيور.. ولأوّل مرة يشاهد بيضة دجاجة
عاد إلى أمّه خائفاً.. أخبرها بما رأى
فضحكت الأم وقالت: هذه بيضة صديقتنا الدجاجة.. فأولادها الكتاكيت أكبر من العصافير.. والدجاجة
تكبر بسرعة.. وعشّها أكبر بكثير من عش طائر صغي
قال العصفور لأمّه: لكنّك حدثتنا سابقاً - أنا وإخوتي - عن النسور وأعشاشها.. والطيور الجارحة
وأحجامها.. فخفت أنْ تكون بيضة طير جارح
قالت الأم: يا بني، إنّ الطيور الجارحة افلام اون لاين تبني أعشاشها فوق الجبال وفي أعالي الشجر.. أمّا الدجاجة فتبيض على الأرض في عشّ
تصنعه بعناية. ومثلها صديقتنا البطة.. وعمتنا النعامة.. لكنّ بيضة النعامة كبيرة جداً.. وهي مثل كل مخلوقات الله تحب أطفالها
وتخشى على بيضها من الأخطار... ويبدو أنّ الدجاجة باضت وهي في الطريق.. وربما حاولت نقل البيضة فلم تستطع وأبقتها في
مكانها ثم تعود لتجلس عليها وتحرسها حتى قصص قصيرة للاطفال تفقس ويخرج منها كتكوت صغير
قال العصفور لأمه: ما رأيك يا أمي أن نساعد الدجاجة ونوصل البيضة لبيتها
قالت الأم: فكرة... هيا بنا يا بني..
طار العصفور وأمه.. وراحا يدحرجان البيضة بريشهما الناعم.. يدفع العصفور الصغير البيضة فتتلقاها أمّه.. ثم تدفعها الأم بريشها فيسرع الصغير
فيتلقاها.. واستمرا على هذه الحال حتى أوصلا البيضة إلى عش الدجاجة
كانت الدجاجة تجلس على بيضها.. لما رأت البيضة.. وما فعل العصفور وأمّه ركضت إليهما تشكرهما على فعلهما.. ثمّ عاوناها لتحمل
البيضة إلى العش.. ورقدت الدجاجة فوقها تمدّها بالحرارة والعطف حتى يخرج الكتكوت منها







رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 11:50 pm


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation By : ahmed-samara
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
موقع بريدة

المشاركات المنشورة لاتمثل رأي إدارة المنتدى ولايتحمل المنتدى أي مسؤلية حيالها


استضافه حياه هوست

 

كلمات البحث : منتدى بريدة | بريده | بريدة | موقع بريدة